قررت النيابة الإدارية بالإسماعيلية، بمعرفة محمد أشرف البنا وكيل النيابة الإدارية، وبرئاسة المستشار محمود هاشم مدير النيابة الإدارية، إحالة 10 مدرسين بالأزهر إلى المحاكمة التأديبية، بسبب مساعدتهم على الغش الجماعى لطالبات الصف الثانى الثانوى، بمعهد فتيات السحارة بالإسماعيلية، وتسهيلهم دخول مدرسة، لتملية طالبات الصف الثانى الثانوى الأزهرى، إجابة السؤال الثانى، بسبب تقصيرها فى شرح جزء من مادة الفقه التى تدرسها للطالبات، وجاء السؤال الثانى فى الامتحانات، من الجزء الذى قصرت المدرسة فى شرحه للطالبات، فحاولت تغشيشهم إجابة السؤال.

وكشفت التحقيقات التى باشرها المستشار محمد أشرف، أن المدرسين العشرة، لم يؤدوا العمل المنوط بهم بدقة وأمانة ولم يحافظوا على كرامة الوظيفة وسلكوا مسلكا لا يتفق مع الاحترام والواجب، ومدونات السلوك وأخلاقيات الخدمة المدنية، بأن أغفلت المدرسة "وداد ح ع" معلم أول بمعهد فتيات السحارة، تدريس موضوع اللقيط فى الفقه الشافعى، والمقرر دراسته للصف الثانى الثانوى.

كما أنها تركت مقر لجنتها رقم "1"للمرحلة الإعدادية المكلفة بأعمال الملاحظة بيها، وبالمخالفة للتعليمات المنظمة لذلك، ثم أملت إجابة السؤال الثانى فى امتحان الفقه لكافة الطالبات بالصف الثانى الثانوى، كما قام باقى المتهمين التسعة، بالسماح للمدرسة بدخول اللجان المكلفين بأعمال الملاحظة بها، فى امتحان الفقه وتملية إجابة السؤال الثانى للطالبات، فضلا عن الإهمال فى متابعة لجان الامتحان.

وكانت النيابة الإدارية بالإسماعيلية قد تلقت شكوى من إحدى المدرسات تشكو فيها من قيام مدرسة بمعهد السحارة بالدخول إلى مقار اللجان أثناء تأدية امتحانات الصف الثانى الثانوى، والسماح بحالةغش جماعى بالمعهد، كما توصلت تحقيقات النيابة الإدارية إلى أن واقعة الغش الجماعى حدثت بعلم ومعرفة الموجهين المقيمين بالمعهد والمسئولين على التفتيش، والمتابعة على أعمال الامتحانات بالمعهد.