علق حازم عبدالعظيم، أمين الشباب بحملة الرئيس عبد الفتاح السيسي الانتخابية السابق، على منع الناشط الحقوقي جمال عيد من السفر، قائلا: "إحنا بنعيش في عزبة وليست دولة"، مشيرا إلى عدم معرفة أحد من يتخذ القرار.


وأضاف عبدالعظيم لـ"مصر العربية"، أن كل الشخصيات المعارضة لهذا النظام داخل مصر أصبحت في مرمى بطشه حاليا، وسيتخذ ضدهم إجراءات تعسفية  أحد أشكالها المنع من السفر، معلنا تضامنه الكامل مع الحقوقي جمال عيد؛ لأنه يرى أن الجميع سيتعرض للضغط من قبل هذا النظام العسكري الذي لا يؤمن بالدستور أو القانون – حسب قوله- .

 

وتابع أن الدولة حاليا لا تتعامل سوى بمبدأ القوة وتخضع دائما لمن يمتلكون الدعم ولهم ظهر يحميهم، فحسام بهجت أفرج عنه بعد تدخل بان كي مون، وإسلام جاويش أفرج عنه بعد الضجة التي أثيرت حوله، حتى دعوة الأولتراس للحوار تمت من الرئيس بعد حشدهم الكبير وتخوف الدولة من قدرتهم على الوقوف ضدها، مؤكدا أن دولة مبارك كانت أفضل بكثير من الحالية.

 

ومنعت سلطات مطار القاهرة الدولي الناشط الحقوقي جمال عيد من السفر فجر اليوم الخميس إلى اليونان، لوجود اسمه على قوائم الممنوعين من السفر، بموجب قرار من النائب العام.

 

وأشار عيد، في تعليق كتبه عبر صفحته الشخصية على "فيس بوك"، اليوم الخميس، إلى أنه علم بالقرار أثناء وجوده بالمطار قبل المغادرة، وقال: "صدر القرار متأخر لكن صدر.. تم منعي من السفر وراجع من المطار! دولة القانون".