قالت الدكتورة منى مصطفى وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، خلال تصريحات صحفية لها، مساء اليوم الأربعاء، إن الدكتور هلالى الشربينى وزير التربية والتعليم، وافق على الطلب الذى تقدمت به، لصرف إعانة لأسر حادثة قارب سنديون من طلاب التربية والتعليم، وعددهن ثلاث طالبات من بين 15 ضحايا قارب سنديون الذى غرق بنهر النيل.

وأضافت وكيل الوزارة، أن الطالبات الثالثة - رحمهن الله - شهيدات الحادث الأليم، آية السيد الجميعى، وإسراء السيد الجميعى، وإيمان مصطفى الجميعى، وجميعهن بالمرحلة الإعدادية، مؤكدة أن سمير عبد الحميد حسين مدير عام الإدارة المركزية للتأمينات على الطلبة ضد الحوادث بالوزارة، وسعيد عبده محمد مدير الشئون القانونية بالوزارة، سلما لها الشيكات بقيمة 10 آلاف جنيه لكل أسرة من أسر الطالبات ضحايا الحادث.

وقالت وكيل الوزارة، إنها تقدم الشكر للدكتور هلالى الشربينى وزير التربية والتعليم، على استجابته وصرفه إعانة لأسر الضحايا.

يذكر أن قرية سنديون شهدت آخر ليلة فى العام الماضى 2015م حادث غرق قارب الموت بنهر النيل بقرية سينديون التابعة لمركز فوه بكفر الشيخ، فى تمام الساعة الثامنة مساء الخميس 31 ديسمبر الماضى، وتم استخراج 15 جثة من ضحايا الحادث، وتم إنقاذ شخصين، وتوجهت الدكتورة منى مصطفى وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، لأسر الضحايا الـ15 وقدمت تعازيها لضحايا الحادث يرافقها وفد من التربية والتعليم.

صرف المساعدات (1)

صرف المساعدات (2)

صرف المساعدات (3)