قالت صحيفة "إندبندنت" البريطانية إن الزعيم السابق لتنظيم “القاعدة” أسامة بن لادن أخذ بتخطيط هجمات 11 سبتمبر عام 2001 مؤثرا بحادثة تحطم طائرة مصرية قبل عامين من الكارثة.

ونشرت الصحيفة الأربعاء 3 فبراير  نقلا عن مصدر عائد لـ”القاعدة” مقالة مفادها أن بن لادن أحذ بتخطيط العملية بعد أن سمع الخبر عن تحطم طائرة الخطوط المصرية “EgyptAir” ذات الرحلة رقم 990 في مياه المحيط الأطلسي في اكتوبر من عام 1999.

وأثبت التحقيق في الحادث أن مساعد الطيار في الطائرة وهو المصري يدعى جميل البطوطي  مسؤول عن الكارثة التي أودت بحياة 217 شخصا.

كما تبين من التحقيق أن البطوطي قالم بتحطيم الطائرة التي كانت تتجه من القاهرة إلى لوس أنجلوس الأمريكية، عمدا وكان يتكرر:" توكلت على الله ".

وقالت الصحيفة إن بن لادن عند سماعه الخبر عن تحطم الطائرة سئل: "لماذا لم يحطمها على بناية ما؟" وبعد ذلك بات بن لادن يفكر في تنظيم جهوم إرهابي باستخدام الطائرة  على غرار حادثة الطائرة المصرية.