وافق مجلس الوزراء برئاسة شريف إسماعيل، خلال اجتماعه الأربعاء، على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن الاتفاقية الموقعة في موسكو بتاريخ 23/ 10/ 2015، بين حكومتي مصر وروسيا حول المساعدة الإدارية المتبادلة فى الأمور الجمركية ومكافحة المخالفات الجمركية.

يأتي ذلك في إطار تسهيل حركة التبادل التجارى بين مصر وروسيا، ومكافحة المخالفات الجمركية، وذلك عن طريق منع الاستيراد والتصديرغير المشروع للبضائع ووسائل النقل التى تضر بالمصالح الاقتصادية والمجالات الأخرى، والعمل على ردعها، وكذلك الاستفادة من تيسير عملية الرقابة الجمركية على نقل البضائع واستخدام الطرق والوسائل الخاصة بهذه الرقابة.

وتنص الاتفاقية على أن يقدم كلا الطرفين للأخر المساعدة الإدارية من خلال إدارتى الجمارك لديهما، وذلك لسلامة تطبيق قانون الجمارك، والمساعدة فى التقييم الدقيق وتحصيل الرسوم الجمركية، ولمنع عمليات المخالفات الجمركية والتحرى عنها، ولضمان تأمين إمدادات التجارة الدولية، على أن تكون كافة المساعدات المطلوبة وفقاً لتشريع دولة الادارة الجمركية المطلوب منها المساعدة وفى حدود اختصاصاتها والامكانيات المتوفرة لديها.

من ناحية أخرى، وفي إطار خطة الدولة لدعم القطاع السياحي وخاصة في الأقصر، وتخفيف الآثار السلبية التي ترتبت عن الظروف التي مرت بها البلاد في السنوات الماضية، فقد وافق مجلس الوزراء، على نتيجة أعمال اللجنة العليا للتقييم بالهيئة العامة للخدمات الحكومية بخصوص طلب محافظة الأقصر تجديد التعاقد بالاتفاق المباشر بنظام حق الانتفاع لمدة 25 عاماً مع شركة مصر للسياحة (شركة المعمورة حالياً) لاستغلال المرسى السياحي بالعوامية.

وأيضا في إطار خطة الحكومة لدعم القطاع السياحي وتيسير الإجراءات المتعلقة بإقامة المشروعات السياحية، فقد وافق مجلس الوزراء على طلب شركة (نايل إيليت للاستثمار السياحي) بالموافقة على الترخيص بحق انتفاع بالمياه بالمشروع الريادي بالزمالك في المسافة بين المطعم العائم الثابت «الباشا» والمطعم العائم الثابت «إمبريال» لرسو عائمة سياحية وعمل كوبري معدني.