انتهى وفد من مفوضية الاتحاد الأوروبى، من جولة تفتيشية بقرية البضائع بمطار القاهرة الدولى استمرت 3 أيام، تفقد خلالها الإجراءات الأمنية لتأمين الطرود والبضائع والمنافذ المتعلقة بعملياتالشحن على طائرات البضائع أو الركاب خاصة المتوجهة إلى أوروبا.. صرح بذلك اللواء طارق زكى، رئيس قطاع الأمن بمصر للطيران .

وصرحت مصادر أمنية بقرية البضائع بالمطار، بإن الوفد الذى يضم 3 خبراء أمن "هولندى وبلجيكى وألمانى" قام خلال جولته، بتفقد إجراءات الأمن المتبعة لتأمين وفحص الطرود والبضائع، خاصة المتوجهة لدول الاتحاد الأوروبى، وكذلك فحص ملفات البضائع والمستندات المستخدمةوفحص الأجهزة المستخدمة للكشف على البضائع وطرق فحصها قبل شحنها ، ومراجعة كلالخطوات المتبعة لتأمين الطرود والبضائع منذ دخولها إلى القرية وحتى شحنها على الطائرة .

وأضافت المصادر لم يكتفى الوفد بذلك بل قام بفحص كل شركات الطيران التى تتعامل مع قرية البضائع بالمطار، مشيرة إلى أن الوفد شاهد مخازن تلك الشركات وأسلوب العمل الدائرة داخل القرية وكان يرافقهم وفد من شركة الميناء برئاسة اللواء هشام عبد الخالق مدير أمن الطيران بالشركة .
وقالت المصادر إن اللجنة عقدت اجتماع موسع مع الأجهزة الأمنية والسيادية وشركة الميناء، استمعت خلالها إلى شرح كامل عن الأجهزة الجديدة الخاصة بالتفتيش، التى يتم التعاقد عليها واستلامها خلال الفترة القادمة، وقالت المصادر إن اللجنة لم تبد أى اعتراض على الإجراءات ومن المنتظر صدور تقريرها خلال ساعات .