قال أحمد حنتيش المتحدث الرسمي لحزب المحافظين، إن «الحزب لا يستطيع تقييم الحكومة إلا بعد إعلان رئيس الوزراء بيانها وخطتها علي مجلس النواب، وبناء عليه سيحدد استمراها أو ضرورة إجراء تعديل مؤقت في بعض الوزارات، أو إقالتها».

وأضاف «حنتيش»، لـ«الشروق»، «الحزب سيشكل لجنة فور إعلان الحكومة خطتها لدراستها، وسيحدد موقفه»، مؤكدًا أن «الحكومة الحالية بلا برنامج، وهناك أشياء كثيرة تحتاج إلي تطوير وتوضيحات، والحكومة غير قادرة على توصيل وجهة نظرها والتواصل مع المواطنين، بجانب أن هناك مشاكل متراكمة، وهي تخاف من مواجهتها وإعلانها على الشعب، كما تفتقد التسويق لعملها وهذا سئ جدا».

وتابع: «ليس لها مؤشر نقيس عليه وهذا خطأ ارتكبته الحكومة، وربما تكون تبذل مجهود جبار ولكن لا ينعكس على المواطن وهناك مواطنين غير راضيين عن الأداء».