أعلن وزير الموارد المائية والري، حسام مغازي، تخصيص قطعة أرض داخل زمام مصرف القيصرية الفرعي؛ لإقامة وحدة معالجة جديدة باستخدام تكنولوجيا M.B.R، والمطبقة بدولة سنغافورة لمعالجة حوالي 5000 م3 مياه يوميا، في إطار خطة الوزارة لتحسين نوعية المياه بمصرف كوتشنر، الممتد بطول 69 كيلو متر داخل محافظتي كفر الشيخ والغربية، والمستخدم في ري زمام 457 ألف فدان.

وقال مغازي، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، إن "أداء الوحدة سيقيم من خلال 26 معيار من اهم المعايير التي تحدد مدي صلاحية استخدام المياه المعالجة للاستخدام في ري الأراضي الزراعية"، لافتا إلى أن "مسؤولي وزارتي الري والإسكان اجتمعوا بممثلي شركة سنغافورية لمناقشة أحدث التقنيات المستخدمة في معالجة مياه الصرف والتفاصيل الفنية بها وكيفية تطبيقها لتحسين نوعية المياه بمصرف كوتشنر، ومدى الجدوى الاقتصادية لها على مدار أكثر من 20 سنة وإمكانية الصيانة والتشغيل".

وأشار إلى أن "مصرف كوتشنر يتعرض منذ سنوات طويلة إلى تلوث صناعي مصدره أكثر من 40 مصنعا مقاما على مساره، بالإضافة إلى تلوثه بالصرف الصحي نتيجة استقباله مخلفات الصرف الصحي للقرى المتاخمة له".

في سياق متصل، أوضح مغازي أن "الوزارة تجهِّز البيانات والمعلومات والخرائط والتصرفات والتحاليل والبيانات اللازمة واختيار مصارف يتوافر بها اشتراطات معينة منها عدم تداخل الصرف الزراعي مع الصحي أو الصناعي للاستفادة من التجربة الصينية في معالجة مياه الصرف الزراعي في ري الأراضي وأغراض أخرى، كأحد نتائج زيارة الرئيس الصيني والوفد المرافق، قبل ما نحو أسبوعين".