نظمت الجمعية العلمية بكلية الصيدلية جامعة المنصورة، دورة تدربية تحت عنوان " الأدوية المستخدمة فى علاج أمراض الجهاين الهضمى والتنفسى والسيدات الحوامل " بالتعاون مع الاتحاد المصرى لطلاب كليات الصيدلية بمختلف الجامعات المصرية.

ويسعى القائمون على الدورة التدريبية إلى توعية وإطلاع طلاب كليات الصيدلة على الجديد فى مجال الأدوية المستخدمة فى علاج أمراض الجهازين الهضمى والتنفسى والسيدات الحوامل والأثار الجانبية لها انطلاقا من العمل بمفهوم التفاعلات الدوائية لمنع تعارض استخدام العقاقير المختلفة فى معالجة أمراض مختلفة متداخلة حتى يتم الوصول للغاية الكبرى المتمثلة فى ربط الدراسة الأكاديمية بواقع الممارسة العلمية فى مجال الصيدلة.

وشهدت الدورة حضور الدكتورة ناهد العنانى عميد كلية الصيدلة جامعة المنصورة، وأشارت بسنت شريف مسئول لجنة التعليم المستمر باتحاد طلاب الصيدلة المصري إلى أهداف هذا الاتحاد واللجان التي يتكون منها وأهم الأنشطة المكلف بها والإنجازات التى حققها ودخول الاتحاد موسوعة جينس للأرقام القياسية، بعد تمكن الاتحاد عام 2013 من قياس وتحليل السكر لـ8600 حالة فى يوم واحد.

وأكدت الدكتورة داليا رشاد، على بضرورة وضع أهداف عامة لكل طالب مع السعى لتحقيقها وتطبيق ما تعلمناه بعد التخرج للارتقاء بمهنة الصيدلة، مع ضرورة تواصل الأجيال من خريجى كلية الصيدلية وتبادل الخبرات العملية.

وأكدت الدكتورة إيمان البندارى رئيس قسم الكيمياء الطبية بصيدلة المنصورة ورائد الجمعية العلمية بالكلية، أن الاتحاد المصري لطلاب كليات الصيدلة يهتم بتطوير المستوى العملى للطبيب الصيدلي وجعله شخصا متفاعلا مع المجتمع للعمل على تطوير تغيير نظرة المجتمع النمطية له مع التأكيد على أهمية الاستفادة من خبرات من سافروا واطلع على الجديد فى مجال الصيدلة.

ومن جانبها نوهت الدكتورة ناهد العنانى عميد كلية الصيدلة جامعة المنصورة، إلى انعقاد هذا الدورة ليس جديدا على كلية الصيدلة جامعة المنصورة من خلال الجمعية العلمية للكلية التى اهتمت منذ إنشائها عام 1992 بإطلاع الطلاب على الجديد فى كل مجال يتعلق بالصيدلة، حتى فى الأوقات الصعبة التى مرت بها مصر خلال ثورتى 25 يناير 2011 و30 يونيو 2013.

وفى سياق آخر، نظمت كلية التمريض بجامعة المنصورة، بالتعاون مع وزارة القوى العاملة دورة الإسعافات الأولية ضمن فعاليات أسبوع السلامة والصحة المهنية للعاملين فى قطاع الكهرباء.

تناولت الدورة شرحا تفصيليا لكيفية إسعاف حالات النزيف والحروق وخاصة فى مجال الكهرباء وكيفية الإنعاش القلبي الرئوي وحالات غيبوبة السكر وإسعاف الذبحة الصدرية والإنذار المبكر للسكتة الدماغية
حاضر فى الدورة نخبة من أعضاء هيئة التدريس بكلية التمريض.

شارك بالدورة نحو 100 من اخصائى السلامة والصحة المهنية على مستوى محافظة الدقهلية.