تباشر نيابة محرم بك، تحقيقات موسعة حول انهيار أجزاء من عقار بمنطقة محرم بك تسبب فى وفاة سيدة وإصابة نجلها، حيث قررت النيابة سرعة إحضار ملف العقار من الحى وتشكيل لجنة فنية هندسية لمعرفة أسباب انهيار سطح العقار.

كان قد تلقى اللواء نادر جنيدى مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية، بلاغاً من مأمور قسم شرطة محرم بك بسقوط جزء من العقار رقم 13 شارع النحوى - منطقة غربال.

وانتقل قيادات المديرية ومأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها برئاسة اللواء عمرو جاب الله رئيس الدفاع المدنى والحرائق.

وبالفحص تبين أن العقار محل البلاغ مساحته 60 متر مربع تقريباً " بناء قديم " ملك ورثة "أحمد .ع" مكون من أربعة طوابق متكرره بكل طابق شقة " مشغول بالسكان " وسقوط سقف حجرة شقه الطابق الأخير على الشقة أسفلها، مما أدى لوفاة " رانيا . ال" - 32 سنة ربة منزل مقيمة دائرة قسم أول العامرية وإصابة نجلها الطفل " حمزه . م " يبلغ من العمر عامين " تصادف تواجدهما بالعقار لزيارة والدة المتوفاه المقيمة بشقة الطابق الثالث بالعقار ".

تم نقل جثة المتوفاه لمشرحة الإسعاف والطفل المصاب للمستشفى الجامعى للعلاج، وتم إخطار عمليات المحافظة وحى وسط، وتحرر المحضر إدارى قسم محرم بك وجارى العرض على النيابة.