قال السفير الروسي بالقاهرة سيرجي كيربتشينكو، إن "اللجنة الحكومية المشتركة بين مصر وروسيا، تسيير كافة الأمور في التعاون بين البلدين"، لافتًا إلى مقابلة وزير الصناعة الروسي دينيس مانتوروف، للرئيس عبدالفتاح السيسي، والمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، خلال زيارته الحالية للقاهرة.

وأضاف «كيربتشينكو» في تصريحات خاصة لفضائية «أون تي في لايف، اليوم الأربعاء، أن "زيارة وزير الصناعة الروسي، تناولت التوقيع على اتفاقيات جديدة، منها صندوق التمويل الصناعي المشترك برأس مال 10 مليارات دولار، بالإضافة لتوقيع اتفاقية إنشاء منطقة صناعية روسية في محور قناة السويس".

وأوضح السفير الروسي، أن "الزيارة شملت أيضًا، مناقشات حول عودة حركة السياحة الروسية مرة أخرى لمصر، نظرًا للاهتمام الذي تكنه روسيا بمصر في هذا المجال، خاصة أن مصر تعتبر من البلدان المفضلة للسائحين الروس"، مؤكدًا على عودة السياحة مرة أخرى بعد فترة ليست ببعيدة.

ويجري وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس مانتوروف، زيارة حالية لمصر، التقى خلالها بالرئيس عبدالفتاح السيسي، والمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وعدد من المسؤولين المصريين، كما شملت الزيارة التوقيع على 4 اتفاقيات اقتصادية بين القاهرة وموسكو، منها إنشاء صندوق للتمويل الصناعي المشترك، وإنشاء منطقة صناعية روسية في محور قناة السويس.