وقع الإعلامي الساخر باسم يوسف عقد إنتاج برنامج جديد على الإنترنت يتناول المشهد السياسي في أمريكا، كجزء من تغطية السباق الرئاسي في الولايات المتحدة.

وذكر بيان صادر اليوم الأربعاء عن يوسف، اليوم الأربعاء، أن يوسف وقع عقد إنتاج برنامج جديد مع موقع (F-Comedy) والتابع لشركة (Fusion) العالمية تحت اسم The Democracy Handbook أو «دليل الديمقراطية».

وقال البيان إن البرنامج وما يتبعه من حلقات تلفزيونية خاصة، سيذاع في الربع الأول من العام الجاري على جميع الوسائل الإعلامية الخاصة بـ(FUSION) كجزء من تغطية الشبكة لانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وأضاف البيان أنه من خلال حلقات البرنامج، الذي سيقدم باللغة الإنجليزية، سيتابع المشاهدون رحلة يوسف إلى الولايات المتحدة الأمريكية بهدف دراسة الديمقراطية بها ونقل التجربة إلى الشرق الأوسط ليكتشف بمرور الوقت مخالفة ديمقراطية الواقع لما كان يتوقعه، وسيذاع البرنامج على مدى عشر حلقات مدة كل منها خمس دقائق.

وتابع يوسف: «متحمس بشدة لكشف ومناقشة المشهد السياسي الأمريكي من خلال السخرية السياسية، ما بين موضوعات مثل الأسلحة والمليشيات العنصرية ودونالد ترامب،أنا واثق من وفرة الموضوعات التي يمكن تناولها».