أطلقت محافظة أسيوط مبادرة "تشجير المدن والقرى بالأشجار المثمرة " بالتعاون بين إدارة شئون البيئة بديوان عام المحافظة وجهاز شئون البيئة فرع أسيوط والشركة المالية والصناعية المصرية للأسمدة .. وذلك فى إطار توجيهات المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط بضرورة تجميل المراكز والقرى لإكتمال منظومة النظافة بالمحافظة.

وأوضح اللواء ماجد السيد سكرتير عام محافظة أسيوط انه تم القضاء على عدد من بؤر التلوث ومقالب القمامة العشوائية بعدد من المراكز والقرى التابعة لها وتم توجيه إدارة شئون البيئة بالتنسيق مع فرع جهاز شئون البيئة لزراعة عدد من الشتلات والأشجار المثمرة بها لمنع تلوثها وتجمع القمامة بها من جديد.

وأضافت هالة فرغلى مدير إدارة شئون البيئة بمحافظة أسيوط انه تم إختيار مراكز البدارى ومنفلوط وصدفا كمرحلة أولى حيث تم البدء بتشجير مركز البدارى بحوالى 30 شجرة جوافة و70 شجرة ليمون تبعها مركز منفلوط حيث تم دعم المركز بحوالى 50 شجرة ليمون و50 شجرة رومان كما تم تشجير عدد من الشوارع بمركز صدفا بحوالى 50 شجرة جوافة و100 شجرة ليمون.

من جانبه أشاد المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط بالجهود التى تبذلها إدارة شئون البيئة بالمحافظة فى المساهمة فى تجميل المراكز والمدن وتشجيرها والمساهمة فى إنجاح منظومة النظافة على اكمل وجه مشددا على ضرورة الإستمرار فى القضاء على جميع بؤر التلوث وتراكم القمامة بشوارع المحافظة والمراكز والقرى التابعة لها.