قال اللواء علاء الهراس، نائب محافظ الجيزة، إن سبب انتشار المباني المخالفة والتعديات على حرم الطرق العامة، هو الانهيار الأمني الذي حدث عقب ثورة 25 يناير، مشيرًا إلى أن أحداث يناير خلفت فوضي كبيرة، قائلًا:”كان كل اللي عاوز يعمل حاجه بيعملها والناس كانوا بيضربونا"


وأضاف"الهراس"، في حوار ينشر لاحقًا على "مصر العربية"، أن الدولة اﻵن استعادة هيبتها وتقف ضد كل من يخالف ويتعدي على ممتلكات الدولة، مؤكدًا أن الوضع حاليًا اختلف في التعامل مع المخالفين.

 

وأوضح نائب محافظ الجيزة، أن الأجهزة الأمنية بالمحافظة حاليًا عند تنفيذها لأي قرارات إزالة تدعمها قوة أمنية كبيرة من الأمن، مشيرًا إلى أن المخالفين لا يجرؤن على الاعتراض عكس ما كان يحدث وقت اندلاع ثورة يناير.
 

ولفت، إلى أن أجهزة الأمن تتصدي بكل حزم للمخالفين، وتواصل إزالة المباني المخالفة وتطبق أقصي العقوبات ضد كل مخالف دون تهاون أو تقصير.

 

شاهد الفيديو: