أكدت فيرونيكا كوخينيوفا سفيرة التشيك بالقاهرة نجاح زيارة وزير خارجية بلادها لوبومير زاوراليك لمصر، حيث بحث مع الرئيس عبد الفتاح السيسى سبل تعزيز التعاون الاقتصادى سواء كان مدنيا أو عسكريا وإمكانيات الاستثمارات المشتركة بجانب التعاون فى مجالى السياحة والثقافة، مشيرة إلى أن الرئيس السيسى أعرب عن نيته زيارة براغ بناء على دعوة من الرئيس التشيكى.

وأضافت، فى تصريح خاص لوكالة أبناء الشرق الأوسط اليوم، أن زاوراليك أكد خلال هذا اللقاء دعم براغ لمصر فى حربها ضد الإرهاب، لافتة إلى أن المباحثات بين زاوراليك ووزير الخارجية سامح شكرى كانت مثمرة والتى تناولت القضايا الثانية والتعاون فى مجالى الثقافة والتعليم والوضع فى المنطقة والمشاكل المتعلقة بالهجرة فضلا عن الشراكة بين الاتحاد الأوروبى ومصر.

وأفادت بأن زاوراليك التقى خلال زيارته للقاهرة باللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربى، بحث خلالها تعزيز التعاون الوثيق بين الجانبين وتوريد بعض المعدات الدفاعية التشيكية لمصر فضلا عن لقائه مع ممدوح الدماطى وزير الآثار حيث تم مناقشة إقامة معرض لمصر القديمة فى براغ بجانب زيارته موقع للتنقيب عن الآثار فى أبوصير بجنوب الجيزة.

وأوضحت أن زاوراليك يرغب فى توصيل رسالة لتشجيع السائحين التشيكيين على زيارة الأماكن الأثرية فى مصر، لافتة إلى لقاء وزير الخارجية التشيكى بمجموعة من المعارضة السورية استمع لآرائهم حول كيفية إنهاء النزاع السورى .

وذكرت أنه تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين اتحاد الصناعة المصرى والتشيكى على هامش منتدى الأعمال المصرى التشيكى الذى افتتحه زاوراليك.

وردا على سؤال حول إعلان رئيس التشيك ميلوش زيمان عزمه زيارة مصر قريبا، قالت كوخينيوفا "إنه حدث سوء فهم، وأن زيمان كرر فى تصريحاته أنه أرسل دعوة للسيسى لزيارة براغ "، وأضافت " أن رئيس التشيك من المؤكد يحب زيارة القاهرة".