قالت شيماء أباظة، مدمنة مخدرات وتُعَالَج من أحد أنواع العقاقير المخدرة بمركز لعلاج الإدمان بمنطقة المعادى، إن أصحاب المركز 4 فتايات مدمنات، وبعد تعافيهن قررن فتح مركز لعلاج الإدمان بشكل تجارى.

وأشارت شيماء، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى وائل الإبراشى، ببرنامجه "العاشرة مساءً" على فضائية "دريم" إلى أنها لم تتلقَ أى معاملة آدمية داخل المركز، وكان من المقرر أن تدفع قيمة العلاج 3 آلاف جنيه، ولكن عندما اكتشف أصحاب المركز أن مستواها المادى جيد، طلبوا منها 15 ألف جنيه، متسائلة: "أين دور الدولة من هذه المراكز؟".