- اتفاق مصري روسي مشترك على تأمين السائحين حتى عودتهم سالمين لبلادهم


وقع مساء اليوم الثلاثاء، الجانبان المصري والروسي، بروتوكول تعاون لتشجيع عودة الحركة السياحية الوافدة من روسيا إلى مصر في أقرب وقت ممكن.

وقع البروتوكول كل من شركة إيجبشان ليجر "شركة مساهمة مصرية " وشركة لاكي تورز للسياحة "شركة مساهمة مصرية" وشركة سوخوي الروسية لتصنيع الطائرات المدنية والذي يقضى بتزويد مصر بـ4 طائرات كمرحلة أولى تصل لمصر خلال ثلاثة أشهر يتم زيادتها إلى 44 من طراز SSJ100 وسوف تعمل هذه الطائرات على نقل السياحة الروسية إلى مصر.

شهد توقيع البروتوكول المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء وكل من طارق قابيل وزير التجارة والصناعة ونظيره الروسي دينيس ماتتوروف وهشام زعزوع وزير السياحة وحسام كمال وزير الطيران المدني.

وقال اللواء رضا داود المدير العام والعضو المنتدب لشركة لاكي تورز للسياحة لـ«الشروق» إن هذا البروتوكول يأتي في إطار الجهود المصرية الروسية لاستعادة الحركة السياحية الروسية لمصر وتلبية لرغبة الطرفين على المستوى الرسمي من قيادة البلدين وعلى مستوى الرغبة الملحة من الشعب المصري في عودة السياحة الروسية بقوة في أقرب وقت ممكن.

وتوقع رضا داود أن يساهم هذا البروتوكول في أن يصل عدد السائحين الروس من إلى مليون ونصف سائح روسي، مشيرا إلى أن هذا الاتفاق تضمن أن يتولى الطرفان مسئولية تأمين السياحة الروسية بدءا من انطلاق الرحلات من روسيا لحين عودتها سالمة لموطنها، مشيرا إلى أنه جار التنسيق بين الجهات المسئولة في كلا البلدين لتنفيذ هذا الاتفاق إيذانا بعودة السياحة الروسية لمصر، مشيدا بالجهود التي بذلتها الجهات المسئولة في كلا البلدين على تذليل كفة الصعاب والبدء فى عودة السياحة الروسية الى مصر.