بدأ فريق من منظمة اليونسكو بالتعاون مع الجهاز القومى للتنسيق الحضارى ومحافظة الأقصر في تنفيذ مشروع ترميم مباني قرية حسن فتحي التراثية بمدينة القرنة غرب الأقصر.

 ويستهل فريق العمل، المكون من محمود بندقير وكيارا ديزي بارديستشي وطارق المري، أعمال التطوير من بيت المعماري حسن فتحي والخان من خلال الرؤية الموضوعة للمشروع .

  وانتهي الجهاز القومى للتنسيق الحضاري من إعداد الدراسات اللازمة لأعمال التوثيق وعمل حفر كشفية للأساسات وفرز بقايا الانهيارات التي حدثت بالخان والمسرح لإعادة استخدامها وتم صلب الأجزاء المنهارة والآيلة للسقوط مثل قبة بيت المعماري حسن فتحي والخان والمسرح.

 وقام فريق عمل اليونسكو بتهيئة فريق من العمال المهرة من أهالي القرية وتم اختيار 32 عامل بناء ليكونوا الفريق الأساسي لترميم وتطوير القرية والذي سيتم تدريبهم عمليا على أعمال الترميم ليكونوا في المستقبل مؤهلين للقيام بتلك الأعمال وبذلك يكون هناك استمرارية في الحفاظ على القرية ويكون في الأقصر فريق مصري متخصص في ترميم الطوب اللبن والذي توجد ندرة من الخبراء به على مستوي العالم.