قال أحمد حنتيش المتحدث الرسمي لحزب المحافظين، إن الحزب كلف نوابه بتقديم، بيان عاجل للحكومة حول حادث مزلقان العياط، مشيرا إلى أن الحزب يضع مسؤلية حادث العياط على الحكومة لما وصفه بـ«تراخيها» في استكمال تطوير مزلقانات السكة الحديد .

وأضاف حنتيش فى بيان للحزب اليوم الثلاثاء، أن هذا القرار جاء من خلال رصد الحزب لتكرار حوادث مزلقانات السكك الحديدية والتي تصل في المتوسط إلى 600 حادث سنويًا، خاصة مزلقان العياط ، لافتا إلى أنه على الرغم من الوعود المتكررة للحكومات المتوالية فان مشكلة هذا المزلقان لم تجد حل، مطالبا الحكومة بإيجاد حل عاجل لهذه المشكلة والتقدم بخطة تحمل جدول محدد للتخلص من هذه المشكلة الخطيرة.

وتابع: مصر بها 1332 مزلقان لم تجري لها عملية تطوير منذ عام 2007 سوى 113 مزلقان فقط، قائلا "بالبرغم من الوعود المتكرره للحكومات المتاعقبة على إيجاد حل جذري للمشكلة، لكن بات من الواضح برؤي شخصية، لا باستراتيجيات واضحة معتمدة على البحث العلمي والتجارب الدولية".

وأشار المتحدث باسم الحزب إلى أن هناك دولا أقل إمكانيات من مصر، ولكنها استطاعت تطوير منظومة القطارات ومنع التصادم، معتمدة على تكنووجيا الأقمار الصناعية، والتى تعمل على تحديد موقع القطارات من خلال الأقمار بدقة متناهية تصل إلى واحد متر قبل التصادم، كما أن تلك المنظومة تعمل أيضا على إرسال إشارة تحكم لغلق المزلقان فور اقتراب القطار من موقع المزلقان بمسافة 2 كيلومتر وفتحه بعد تجاوز القطار المزلقان12.