أعلن رئيس مجلس إدارة شركة ميناء القاهرة الجوى، المهندس محمد سعيد عن بدء تطبيق مشروع العلاج الأسرى للعاملين بالمطار اعتبارا من شهر إبريل المقبل.

وقال سعيد - خلال لقائه محررى الطيران اليوم الثلاثاء- إنه تم التعاقد مع مستشفيات كبيرة وتتمتع بسمعة طيبة فى جميع مناطق القاهرة للتيسير على العاملين، نظرًا لأن مستشفى "مصر للطيران" لا تستوعب الأعداد الكبيرة للعاملين.

وأشار إلى أن هذه الخطوة تأتى فى إطار تقديم كافة الخدمات للعاملين وإفادة أسرهم، تنفيذا لتعليمات وزير الطيران المدنى الطيار حسام كمال، والدولة بضرورة دعم العاملين فى كافة القطاعات، لأن العاملين هم أساس العمل.

ونوه بأنه ستتم متابعة الخدمات التى تقدم للعاملين وأسرهم، داعيا جميع العاملين للمشاركة فى دعم المشروع من خلال الاقتراحات وعدم التردد فى تقديم أى شكوى أو ملحوظة للمستشفيات التى تقدم الخدمة.

ولفت إلى أنه ليس هناك فى مشروع العلاج الأسرى أى تمييز بين العاملين فيما يتعلق بتقديم كافة الخدمات الطبية لكافة الدرجات الوظيفية، إذ يتساوى الجميع فى العلاج.