قررت محكمة جنح الجمالية، والمنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بزينهم، اليوم الثلاثاء، قبول استشكال إسلام بحيرى، على حكم حبسه عاما، بتهمة ازدراء الدين الإسلامى شكلا، والرفض فى الموضوع واستمرار تنفيذ الحكم الصادر ضده.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد صبحى، وعضوية على شرف الدين، وإبراهيم أبو المكارم، وحضور محمد وجيه مدير النيابة وأمانة سر أحمد العصرة. وفور وصوله تم إيداعه حجز المحكمة بإشراف العميد ياسر فوزى رئيس حرس المحكمة.

كانت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة، قد قررت بالجلسة السابقة إحالة نظر الاستشكال المقدم من المستشار جميل سعيد دفاع إسلام بحيرى، لوقف تنفيذ الحكم الصادر ضد موكله مؤخرا من محكمة الجنح المستأنفة بحبسه لمدة عام واحد، لإدانته فى قضية تتعلق بازدراء الدين الإسلامى، لدائرة مغايرة بسبب طلب بحيرى رد هيئة المحكمة.