استاء عدد من أهالي مدينة طنطا بعد قيام مجهولين بسرقة بوابات المقابر الموضوعة لحماية جثث الموتى من السرقة.

وأكد الأهالي أنهم توجهوا لقسم ثان طنطا لتحرير محضر إثبات حالة بالواقعة وتم تحرير المحضر والذي حمل رقم 2866 جنح ثان طنطا لسنة 2016.


وقال محمد رمضان، من أهالي طنطا، إنه عند قيامه هو وأقاربه بتشييع جثمان أحد أفراد عائلته فوجئوا بعدم وجود البوابة الحديدية التي تم تركيبها منذ فترة لحماية المقابر من السرقة، وغالبية المقابر تعرضت لسرقة البوابات الحديدية لتصبح مفتوحة ومعرضة لسرقة الجثث نفسها دون مراعاة لحرمة الموتى .


وأوضح السيد راضى، سكان طنطا، أن المقابر تعاني غياب التأمين ليلا وعدم وجود إضاءة كافية مما يعطى الفرصة لانتشار البلطجية واختبائهم داخلها .


اقرأ أيضا: