واصل عمال شركة سجاد دمنهور التابعة لهيئة الأوقاف المصرية، إضرابهم عن العمل، لليوم الرابع على التوالى، احتجاجا على نقص الخامات لتشغيل المصانع، والتى أدت إلى توقف الإنتاج، وكذلك للمطالبة بتحسين أوضاعهم الوظيفية والمالية، حيث أوقف العمال الماكينات وافترشوا العنابر وأعلنوا اعتصامهم داخل المصنع، ما أدى إلى حالة من الشلل التام داخل الشركة.

وأكد المحتجون على معاناتهم الشديدة داخل الشركة، وإهدار حقوقهم خاصة مع عدم تثبيت العمال المؤقتين بالمخالفة للقانون، متهمين إدارة الشركة بالتمهيد لتصفيتها لصالح إحدى الشركات الخاصة.

وأوضح العاملون أن هناك محاولات حكومية لإنهاء الإضراب وإفشاله عن طريق ضخ كميات بسيطة من الخامات، ومنح العمال حوافز مالية مؤقتة، لامتصاص غضبهم دون حل جذرى لأزمتهم، مضيفين أن إدارة الشركة أعلنت عن وصول شحنات من خامات التشغيل تكفى لمدة أسبوعين، وكذلك الموافقة على صرف حافز الإنتاج 25 % من المرتب الأساسى لشهر يناير فقط.

وطالب المحتجون الرئيس السيسى بالتدخل الفورى لحل مشاكلهم، والاستجابة إلى مطالبهم المشروعة.

عمال-سجاد-دمنهور-(3)

عمال-سجاد-دمنهور-(4)

محافظ أسيوط (1)

محافظ أسيوط (2)