جانب من فاعليات معرض الكتاب في دورته الـ 47 

افتتح سفير فرنسا لدى مصر أندريه باران، اليوم الثلاثاء، الجناح الفرنسى بمعرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته الـ 47 التى تستمر حتى العاشر من فبراير الجارى.

وقام السفير الفرنسى بتفقد اقسام المعرض ومجموعات الكتب المعروضة والتى تغطى كافة المجالات وتلبى اهتمامات القراء المحبين للغة الفرنسية والفرانكفونيين من المصريين وكذا الفرنسيين المقيمين بمصر بالاضافة الى الأطفال.

ويشارك فى الجناح الفرنسى لهذا العام خمس مؤسسات تعاونية ومراكز بحثية فرنسية في مصر:المعهد الفرنسي بمصر والوكالة الفرنسية للتنمية ومركز الدراسات والوثائق الاقتصادية والقانونية والاجتماعية والمعهد الفرنسي للآثار الشرقية ومعهد البحوث من أجل التنمية، وذلك إلى جانب أربع مكتبات فرانكفونية: ليبريريه فرانكو- اجيبسيان، ليبريريه فرانكوفون، لازيميه دى ليفر، ليبريريه رونيسانس.

يتميز الجناح الفرنسي هذا العام بتقديم المكتبة الرقمية ####(Culturethèque)#### التي قام بتطويرها المعهد الفرنسي (باريس) وتسمح للمتصفح بالوصول إلى مئات الآلاف من الوثائق والمصادر باللغة الفرنسية والتي تحظى باهتمام قاعدة عريضة من القراء.

ويستقبل الجناح الضيوف الفرنسيين والشخصيات والممثلين عن قطاع الكتاب من خلال سلسلة من اللقاءات العامة والطاولات المستديرة المهنية والتي ستتيح لهم تبادل الحوار مع الجمهور ومع الكتاب والمفكرين والناشرين والمحترفين في مجال الكتاب في مصر.

ويعقد فى اطار مشاركة فرنسا فى المعرض هذا العام مجموعة من اللقاءات الفكرية لكتاب فرنسيين من بينهم دوفيل كاتب ومدير بيت الكتّاب الأجانب والمترجمين (Maison des écrivains étrangers et traducteurs) بسان-نازير وقد تقلد منصب الملحق الثقافي في الخليج العربي وهو في الثالثة والعشرين ربيعًا بعد دراسات في الأدب الفرنسي والفلسفة، جان-بيير فيليو، مؤرخ وأستاذ جامعي متخصص في العالم العربي، وجان-بيير فيليو أستاذ جامعي ومؤرخ ومستعرب ومتخصص في الإسلام المعاصر والذى عمل كمستشار في الشؤون الخارجية في الأردن وسوريا وتونس والولايات المتحدة الأمريكية، أستاذ جامعي في تاريخ الشرق الأوسط المعاصر بكلية العلوم السياسية (باريس)، كما عمل كأستاذ زائر بجامعات كولومبيا (نيويورك) وجورج تاون (واشنطن).

وتتضمن الندوات سلسلة من اللقاءات المهنية الفرنسية المصرية والموجهة لإعادة إحياء المبادلات حول الترجمة والتنازل عن الحقوق وشرائها في قطاع النشر بين ناشري الكتاب المصري والفرنسي و ايضاً حول المبادلات الفرنسية المصرية في هذا القطاع الرئيس.

وتتضمن الانشطة الثقافية الفرنسية خلال معرض الكتاب لهذا العام برنامجا خاصا بالأطفال..فمن خلال الجناح المخصص لبرنامج الطفل، ينظم ست فعاليات حول القصة: قراءة ممسرحة للقصة بصوتين (فرنسي وعربي)، يعقبها ورشات للرسم أو لعب الأدوار. ويقوم بإحياء هذه الجلسات الراوي إيف باتوا والمؤلفون والرسامون صلاح المر وسعاد عبد الرسول ووليد طاهر.

ويقدم المعهد الفرنسي بمصر هذا البرنامج الذي سينعقد حول القصة بالاشتراك مع دار ####” Le Port a jauni ####” للنشر (مارسيليا) ومكتبة بلسم للطفل (القاهرة).

ا    ش   ا