كشفت التحقيقات الأولية لواقعة انتحار ممثل مالك فندق فورسيزون بشرم الشيخ، والذى انتحر بذبح نفسه داخل حمام منزله، أن أخر كلمة كتبها المنتحر قبل وفاته "مراتى ملهاش دعوة.. أنا اللى انتحرت".

كان المقدم وليد عابدين رئيس مباحث السياحة بجنوب سيناء، تلقى بلاغ من فندق الفورسيزون بشرم الشيخ يفيد بتعرض ممثل مالك الفندق للإصابة بجرح قطعى فى الرقبة والقصبة الهوائية ونزيف حاد بالأوردة، حيث تم نقله بمعرفة طبيب الفندق لمستشفى شرم الشيخ الدولى.

وعلى الفور انتقل أحمد نصاروكيل النيابة والمستشار عمر شاهين رئيس نيابة شرم الشيخ للمستشفى لمناظرة الجثة ومسرح الجريمة، كما انتقل لمكان الواقعة الرائد أحمد صالح رئيس مباحث قسم شرم الشيخ والعقيد خالد المليجى رئيس مباحث السياحة والأثار بجنوب سيناء.

ودلت تحريات المباحث، أن المتهم كان يقيم مع زوجته وابنته ومصاب باكتئاب نفسى ومنذ 10 ايام إشتد علية الاكتئاب وبالبحث فى أوراقة الخاصة عثر على وثيقة تأمين وقعها المنتحر منذ أسبوع بمبلغ 250 ألف جنيه، حيث تم ضبط السلاح المستخدم فى الحادث "سكين مشرشر" وتحرير محضر بالواقعة برقم 6 أحوال السياحة لسنة 2016، وتواصل النيابة التحقيقات فى الواقعة لكشف غموض الحادث .