انطلقت اليوم، الاثنين، فعاليات الحملة الثالثة للكشف المبكر عن سرطان الثدى لدى السيدات، بمعهد أورام أسوان، تحت شعار "أسوان وردية".

تأتى الحملة الصحية تحت رعاية الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة والسكان، واللواء مجدى حجازى، محافظ أسوان، بهدف الكشف المبكر عن أورام الثدى لدى السيدات فوق سن 40 سنة، والتى ينظمها معهد أورام أسوان بالتعاون مع البرنامج القومى لصحة المرأة، ويتم خلال الحملة إجراء أشعة على الثدى وقياس ضغط الدم وقياس نسبة السكر فى الدم.

وأكد الدكتور حازم الفيل، مدير معهد أورام أسوان، أن الحملة تتم بالمجان للسيدات الراغبات فى الكشف، أيام الأحد والاثنين والثلاثاء والأربعاء والخميس من كل أسبوع، بدءًا من الساعة التاسعة صباحًا إلى الواحدة ظهرًا، مشيرًا إلى أن إجراء الفحوصات المذكورة مجانا بتقديم بطاقة الرقم القومى، وإذا تطلبت حالة السيدة أى فحوصات إضافية يتم إجراؤها مجانًا.

وكانت الحملة الثانية للكشف المبكر فى أسوان "معًا ضد السرطان"، وانتهت فى شهر يونيو من العام الماضى، وتم إجراء الكشف الطبى لـ1500 سيدة بالمجان، بواسطة سيارة مجهزة بـ"جهاز أشعة الثدى" للكشف عن الأورام فى الثدى، ومعرفة أحجام الأورام الصغيرة جداً منها.