صرح الدكتور علاء ياسين، مستشار وزير الري لشؤون سد النهضة، أن مصر ستعلن موقفها من الدراسات المقدمة من الشركتين الفرنسيتين "بى آر ال"، "وأرتليا"، المسند لهم تنفيذ الدراسات الفنية بخصوص تأثيرات سد النهضة على مصر والسودان، يوم الخميس المقبل.

 

وقال "ياسين"، في تصريح لـ"مصر العربية"، إنَّه سيتم عقد اجتماع في النصف الثاني من شهر فبراير الجاري، بين الدول الثلاث "مصر وإثيوبيا والسودان"، لمناقشة العروض المقدمة من الشركتين.

 

وتابع: ”الرئيس عبد الفتاح السيسي، يتابع ملف سد النهضة يومًا بيوم"، مؤكدًا أنَّ من يدير ملف السد على كفاءة عالية من المهارة في حفظ الحقوق المصرية.