تفقد الدكتور مجدى حجازى وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، بشكل مفاجئ، عيادات بهيج التابعة لإدارة برج العرب الطبية، وتابع سير العمل بالعيادات، وأبدى عدم رضاه عن إجراءات مكافحة العدوى حيث لا توجد أكياس حمراء خاصة بالمخلفات الطبية الخطرة ويتم جمعها فى أكياس المخلفات العادية السوداء، كما وجد الغلايات الخاصة بالتعقيم معطلة، وقرر إحالة المسئولين وفريق مكافحة العدوى ومسئول الصيانة للتحقيق.

وأبدى وكيل الوزارة استيائه من تراكم الكهنة والرواكد وقرر تحويل معاون العيادات إلى التحقيق. وأثناء قيام وكيل الوزارة بمراجعة سجلات نشاط العيادات لاحظ أن جميع حالات الأمراض الجلدية مسجلة فى يوم واحد أسبوعيا رغم أن قيام أخصائية الامراض الجلدية بالتوقيع فى دفتر الحضور والانصراف يوميا ، فأمر وكيل الوزارة بالتحفظ على السجلات واحالة الموضوع للنيابة الإدارية

كما رصد وكيل الوزارة وجود كرتونة بها أدوية منتهية الصلاحية بعيادة الرمد فقرر احالة الموضوع للتحقيق فى الجهات المختصة ، كما قرر نقل 6 فنين أسنان من بين 8 فنيين يعملون بالوحدة للاستفادة من جهودهم فى أماكن اخرى حيث تم عمل حالتين فقط خلال شهر يناير بما لا يستدعى وجود هذا الكم من فنى الأسنان.

كما قرر تحويل مفتشة التمريض بإدارة رج العرب المكلفة بالمرور على عيادات بهيج فى ذلك اليوم إلى التحقيق لعدم تواجدها بديوان الإدارة أو بعيادات بهيج، والتحقيق مع المسئول عن الموافقة على أجازة لمفتشتى التمريض بالإدارة فى يوم واحد بما يخل بسير العمل.