أعلن المحامي محمد الباقر، مدير مركز عدالة للحقوق والحريات، عن تجديد حبس الصحفي هشام جعفر ورئيس مجلس أمناء مؤسسة "مدى" لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات.


وكتب الباقر تدوينة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" قال فيها: "قررت نيابة أمن الدولة العليا استمرار حبس هشام جعفر 15 يوم احتياطيًا على ذمة القضية رقم 720 لسنة 2015 حصر أمن دولة ، ليبدأ يومه الـ 103 في سجن العقرب،  وتحديد جلسة في  16 فبراير 2016 لنظر أمر الحبس الاحتياطي.

وداهمت قوات الأمن مقر مؤسسة مدى للتنمية الإعلامية، في أكتوبر من العام الماضي، وقامت باعتقال هشام جعفر عضو نقابة الصحفيين المصريين ورئيس مجلس أمناء مؤسسة "مدى" وكبير خبراء المركز الإقليمي للوساطة والحوار.