أرسلت وزارة الصحة خطابا إلى مديرية الصحة بالدقهلية، تطالب فيه بإيقاف إجراءات مناقصة توريد الأغذية للعام المالى 2015 – 2016 طبقا للمادة رقم 15 بقانون تنظيم المناقصات والمزايدات رقم 89 لسنة 1998، على أن يتم طرح مناقصة جديدة وفقا للمقننات الغذائية الواردة بالقرار، وهو القرار الذى أثار حالة من التخبط داخل مديرية الصحة بالدقهلية، نتيجة قرب طرح مناقصة لتوريد الأغذية للمستشفيات والانتهاء منه لقرب نهاية عقد المورد الحالى.

يذكر أن مناقصة توريد الأغذية بالمستشفيات التابعة لمديرية الشئون الصحية متوقفة منذ 7 سنوات، ويتم إسناده إلى شخص واحد كل عام دون إجراء مناقصة، وبعد أن كشف خطاب صادر من مديرية الصحة بوجود مخالفات فى عملية الإسناد، تم إيقاف التوريد واتخاذ الإجراءات لعمل مناقصة لتوريد الأغذية وتم وضع المعايير له، على أن تتم هذا الشهر إلا أن الخطاب الوارد من وزارة الصحة أربك كل الحسابات.

وعلى الجانب الآخر قام المتعهد بتوريد الأغذية إلى مديرية الصحة والمستشفيات بإرسال خطاب إلى المديرية بأن نهاية العقد المبرم بينهما فى الأول من شهر مارس المقبل، ولن يتم إرسال تغذية، فيما عبر مصدر بمديرية الصحة عن تخوفه من أن يكون هذا القرار من أجل الإجبار والعودة إلى المورد الحالى والذى يستحوذ على عملية التوريد منذ سنوات وعليه العديد من علامات الاستفهام، حيث يورد البيضة الواحدة بسعر 2 جنيه.