يشارك وفد مصرى من وزارة الطيران المدنى وشركاتها وهيئاتها التابعة، اليوم الاثنين، فى الاجتماع العاشر للجنة حماية البيئة CAEP التابعة للمنظمة الدولية للطيران المدنى (الايكاو) فى مدينة مونتريال بكندا والذى تبدأ أولى جلساته اليوم ويستمر حتى 12 فبراير الجارى وذلك بناء على توجيهات الطيار حسام كمال وزير الطيران المدنى.

وصرح الطيار حسام كمال وزير الطيران المدنى، بأن قضايا البيئة تعد أحد تحديات قطاع الطيران، فعلى الرغم من أن صناعة النقل الجوى العالمى لا تسبب أكثر من 2% من اجمالى الإنبعاثات الكربونية على كوكب الارض وعلى الرغم من جهود الشركات المصنعة للطائرات والمحركات لخفض هذه النسبة إلى النصف بحلول عام 2050، إلا أننا بدأنا بالفعل الأبحاث على استخدام الوقود الحيوى ونخطط للقيام برحلة تجارية بهذا الوقود خلال الفترة القادمة.

وأضاف كمال أن مشاركة وزارة الطيران فى جلسات هذا الاجتماع الدولى متزامنة مع مشاركة مصرفى أعمال القمة الأفريقية العادية السادسة والعشرين والتى أقيمت بمدينة أديس أبابا بأثيوبيا، وقد تم تقديم تقرير إلى القمة بصفة مصر رئيساً للجنة ورؤساء الدول والحكومات الأفريقية المعنية بتغير المناخ والبيئة، لافتا أن وزارة الطيران تقوم على المستوى العالمى بالمشاركة فى مجموعة خبراء البيئة EAG تحت مظلة الإيكاو للحد من ظاهرة الإنبعاثات الضارة فى الطيران المدنى.

وأوضح كمال أن اجتماع لجنة البيئة CAEP سوف يستعرض عمليات تقييم التأثير الحالى والمستقبلى لضوضاء الطائرات وإنبعاثاتها، وكذلك المقترحات الفنية الخاصة بإنبعاثات محركات الطائرات، ومناقشة التحليل الفنى للتدابير العالمية القائمة على اّليات السوق (GMBMs) وأنواع الوقود البديل وبعض الارشادات البيئية للمطارات والعمليات الجوية.

يذكر أن لجنة حماية البيئة تتكون من 23 عضو تمثل الدول الأعضاء بمنظمة الايكـاو و 16 منظمة تشارك كمراقب فى تلك الإجتماعات ويترأس الوفد المصرى المهندس هانى العدوى نائب رئيس سلطة الطيران المدنى وعضو مصر فى لجنة حماية البيئة (CAEP) وأحمد حسين مندوب مصر الدائم لدى منظمة الإيكاو والمهندس عبد الغفار السيد من سلطة الطيران المدنى ومصطفى صبرى من قطاع السلامة والجودة بمصرللطيران.