أشاد المهندس شريف، رئيس مجلس الوزراء بالأجواء التى تمت فيها انتخابات رئيس المجلس القومى للمرأة والمظهر الحضارى الذى اتصفت بها تلك الانتخابات، مؤكداً على أن هذه هى الصورة الحقيقية لمصر، مثمناً على دور المرأة المصرية على مر الحقب الزمنية المختلفة ودورها فى الحياة السياسية والاجتماعية، خاصة فى الفترة الحالية.

وأسفرت الانتخابات عن فوز الدكتورة مايا مرسي، بمنصب رئيس المجلس القومى للمرأة، بعدد 17 صوتاً مقابل 11 صوتاً للدكتورة عزة هيكل، من اجمالى الحضور( 30 عضواً)، فى الانتخابات التى جرت بمقر مجلس الوزراء اليوم.

وقد تمت الانتخابات تطبيقاً لأحكام القرار الجمهورى 90 لسنة 2000 بإنشاء المجلس القومى للمرأة والقرار الجمهورى الخاص بتشكيل المجلس الجديد. بإجراء الانتخابات فى أول جلسة للمجلس عقب تشكيله على منصب رئيس المجلس، وقد تقدم للترشح 3 عضوات من المجلس هن الدكتورة مايا مرسى، والدكتورة عزة هيكل، والسفيرة منى عمر، ولم تحصل أى منهن على الاغلبية المطلوبة( 14 صوتاً+ 1)، وأعيدت الانتخابات بين الحاصلتين على أعلى الاصوات.

ويذكر أن الدكتورة مايا مرسى، التى فازت بالمنصب تعمل رئيساً للفريق الاقليمى لسياسات تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين ببرنامج الأمم المتحدة الاقليمى منذ عام 2013، وعملت رئيساً لهيئة الأمم المتحدة للمرأة للمساواة بين الجنسين فى خلال الفترة من عام 2010 وحتى عام 2013، ورئيساً لصندوق الأمم المتحدة للمرأة لمدة 10 سنوات بمصر من عام 2000 وحتى 2010.

كما عملت عضواً لفريق وضع السياسات فى برامج الأمم المتحدة فى مصر منذ عام 1994 وحتى عام 2000.

وحصلت الدكتورة مايا مرسى على بكالوريوس العلوم السياسية فى الجامعة الامريكية عام 1994، ودرجة الماجستير فى الادارة العامة فى جامعة سيتى بالولايات المتحدة الامريكية عام 1996، ودرجة الماجستير الثانية فى ادارة الاعمال عام 1997 من نفس الجامعة، كما حصلت على الدكتوارة عام 2008 فى السياسات العامة والامن الانسانى للمرأة العربية من المعهد الاقليمى للبحوث والدراسات العربية.