وصل منذ قليل وفد من أهالى المهاجرين غير الشرعيين إلى وزارة الخارجية لكتابة طلب مدرج فيه أسماء أبنائهم من أجل معرفة مصيرهم، والذين فقدوا الاتصال بهم بتاريخ 6 سبتمبر 2014 الساعة 11 مساء أثناء شروعهم فى الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا عبر البحر.

جدير بالذكر أن أهالى المهاجرين غير الشرعيين قد نظموا وقفة احتجاجية صباح اليوم الاثنين، أمام البوابة الخلفية لمجلس الوزراء بشارع حسين حجازى لمعرفة مصير أبنائهم.