يلقى اليوم الخميس، النائب محمد وهب الله الأمين العام لاتحاد نقابات عمال مصر ورئيس الوفد العمالى بمؤتمر العمل الدولى وعضو لجنة المعايير كلمة أمام الجلسة العامة لمؤتمر العمل الدولى بجنيف.

ومن المقرر أن يستعرض "وهب الله" أمام الجلسة العامة آخر المستجدات على الساحة النقابية العمالية فى مصر للرد على ما أعلنته المنظمة من إدراج مصر على قائمة الملاحظات القصيرة والذى يطلق عليها "القائمة السوداء".

وأشار وهب الله إلى أن مصر تحركت بخطوات ملموسة نحو تنفيذ كافة بنود الاتفاقيات الدولية التى وقعتها مع منظمة العمل الدولية، مؤكداً أن الحكومة المصرية استجابت لملاحظات منظمة العمل الدولية بشأن قانون التنظيمات النقابية.

وأوضح أن لجنة القوى العاملة بالبرلمان وافقت من حيث المبدأ على مشروع قانون فى هذا الخصوص وأن التعديلات محل النقاش تضمنت تخفيض العدد المطلوب لتكوين اللجنة النقابية من 150 إلى 50 عاملًا، وكذلك تخفيض تشكيل النقابة العامة من 15 لجنة نقابية تضم فى عضويتها 20 ألف عامل على الأقل، لتصل إلى 10 لجان نقابية تضم فى عضويتها 15 ألف عامل.

وقال أن التعديلات التى من المتوقع إقرارها فى وقت لاحق تضمنت إلغاء العقوبات السالبة للحريات فى حالة المخالفة لأحكام القانون، وتم الاكتفاء فقط بالغرامات مع تشديدها فى بعض الأحيان وإلغاءها فى حالات أخرى.

وأضاف وهب الله أن كل هذه المعطيات تساعد فى الرد على موقف المنظمة من إدراج مصر ضمن قائمة الملاحظات القصيرة، قائلا: ردنا أمام الجلسة العامة غدا أمام كل أطراف العمل (عمال – حكومات – أصحاب أعمال) سيقوى موقف مصر.