تفقد الدكتور جلال مصطفى سعيد، محافظ القاهرة، المرحلة الأولى من أعمال تطوير كورنيش النيل وبدء انطلاق المرحلة الثانية للواجهة النيلية بطول 2 كم.

وأكد المحافظ أن المرحلة الأولى تشمل إعادة تأهيل ورفع كفاءة أسفل وأعلى شارع كورنيش النيل من كوبرى أكتوبر وحتى كوبرى قصر النيل وتنفيذ حماية لجوانب النيل أسفل مسطاح النيل، مع تطوير مراسى المراكب والأتوبيس النهرى وتخليق ممرات للمشاة بطول الكورنيش وإعداد مدرجات لجلوس المواطنين مع مراعاة تأهيل كافة الأرصفة والأسوار مع إنشاء مساحات خضراء، بهدف عودة المظهر الجمالى لتلك المنطقة التى تشهد ارتيادا ملحوظا من المواطنين والسائحين.

وأشار المحافظ فى بيان، أن المرحلة الثانية من التطوير تشمل المنطقة الواقعة ما بين كوبرى أكتوبر وكوبرى 15 مايو.

ومن جانبه أطلق المحافظ إشارة البدء فى تطوير كوبرى قصر النيل، مؤكدا على دور المسئولية الاجتماعية ومشاركة المجتمع المدنى فى تطوير الأماكن السياحية بالقاهرة متمثلة فى البنك الأهلى المصرى الذى قام بتحمل التكلفة الإجمالية لتطوير كوبرى قصر النيل بتكلفة قدرها (8) ملايين جنيه، وسوف تقوم بتنفيذ أعمال التطوير شركة المقاولون العرب وشركة فيلبس العالمية والمزمع انتهاؤه خلال ثلاثة أشهر.

ومن جانبه سيتم أعمال تطوير وتجميل أسود قصر النيل بواسطة فنيين ومتخصصين من وزارة الآثار لإزالة الرسومات المشوهة لجمال أسود قصر النيل وإعادة الشىء إلى أصله، وتركيب سور حديدى لمنع صعود المواطنين إليها لتشويه المظهر الجمالى لها.

رافق المحافظ فى جولته د. جيهان عبد الرحمن نائب محافظ القاهرة، المهندس هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى، م. أشرف حلمى مدير مديرية الطرق، م. حافظ السعيد رئيس هيئة نظافة وتجميل القاهرة، ودكتورة سهير حواس.