بدأت الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية تكثيف برامجها   الإرشادية  والفنية الخاصة بمرض جفاف وموت الأفرع فى أشجار الفاكهة لحد من تأثيرها على أشجار الفاكهة، وذلك فى إطار الحملة الإرشادية للإدارة المركزية للبساتين لرفع كفاءة وجودة المحاصيل البستانية كمًا وكيفًا وزيادة نسبة الإنتاج والتصدير.

 

وأكد التقرير أن اللجان تعمل على تقديم جميع التوصيات الفنية والإرشادات للمزارعين، وإتباع النظم السليمة لحماية النباتات من التغيرات المناخية، حتى لا تتأثر المحاصيل الزراعية من قلة الإنتاج وتساقط الثمار، كما تعمل  اللجان على رصد الحالة المرضية والحشرية للمحاصيل على أرض الواقع، وسرعة التدخل والعلاج من خلال لجان متخصصة تتوجه إلى الحقول مباشرة.

 

 وتابع التقرير بأن اللجان  تعمل أيضا  على رصد كافة المشكلات التى تواجه المزارعين بالمحافظات المختلفة، والتوجيه بحلها بشكل فورى، كما تعقد اللجان ندوات إرشادية فى القرى والحقول  للمزراعين، وهناك برامج إرشادية متخصصة على أعلى مستوى، يقدمها مجموعة من أساتذة مركز البحوث الزراعية متخصصون فى أمراض النبات والعمليات الزراعية الإرشادية بقرى المحافظات.

 

 وأوضح التقرير  أن إدارة الحاصلات  الزراعية والبستانية تقوم حالياً بعمل دورات تدريبية مكثفة لإقناع المزارعين بتعظيم الاستفادة من وحدة المساحة المنزرعة من محاصيل الخضروات داخل الزراعات الحقلية، وذلك لضبط منظومة الأسعار وتحقيق الاكتفاء الذاتى من خلال الاعتماد على الزراعات الثانوية لمحاصيل الخضر، وتنفيذ البرامج التدريبية وإعداد سيناريوهات لمواجهة الآثار السلبية للتغيرات المناخية على إنتاج محاصيل الخضر والمحاصيل البستانية خلال السنوات المقبلة، واستنباط سلالات من هذه المنتجات ذات إنتاجية، ومراجعة المقننات السمادية التى تضمن تحقيق أعلى إنتاجية.