صرح الدكتور علاء عثمان، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، أن إدارة الأمراض المتوطنة بمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية، قامت خلال الأيام الماضية بإجراء فحص لطلاب 20 مدرسة ابتدائية من المدارس الواقعة بالظهير الريفى والصحراوى للإسكندرية بمناطق المنتزه ووسط وشرق والعامرية .

وأوضح ”عثمان“ فى بيان صادر اليوم، أنه تم اخد 2000 عينة عشوائية للبول والبراز تم فحصها باستخدام تقنية Circulating Cathodic Antigen - وهى تقنية أحدث وأكثر دقة من التقنيات المعتادة تعتمد على الكشف عن الأجسام المضادة لطفيل البلهارسيا بعد فصلها كهربائيا - حيث بلغت نسبة الإصابة بطفيل البلهارسيا 1.5% من إجمالى الحالات التى تم فحصها.

من جانبه قال الدكتور هشام الفيشاوى، مدير عام الامراض المتوطنة بمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية، إنه تم تقديم العلاج للمصابين فور ظهور نتيجة التحاليل الطبية، كما تم وضع خطة يبدأ تنفيذها مع بداية العام الدراسى القادم تعتمد على التثقيف الصحى بمسببات المرض وطرق الوقابة منه مع استمرار متابعة الحالات خاصة بالمناطق الواقعة على الحدود بين الإسكندرية والمحافظات المجاورة.

الجدير بالذكر أن زارة الصحة والسكان تتبنى استراتيجية جديدة للقضاء علي المرض تشمل رفع مستوى العلاج الجموعى فى جميع مناطق انتقال المرض المتبقية، وذلك من خلال استهداف مجتمعات بأكملها للقضاء على الطفيل المسبب للمرض وتكثيف مكافحة القواقع وكذا التدخلات الصحية العامة التكميلية الأخرى، مثل زيادة فرص الحصول على المياه الصالحة للشرب والتوسع في الصرف الصحى، والتثقيف الصحى، فضلا عن التعبئة المجتمعية.