شهدت مراكز الاستفتاء على تعديل الدستور المصري، اليوم السبت 20 أبريل ، إقبالاً ضعيفاً بعد ساعات من انطلاق عملية الاقتراع التي بدأت صباح اليوم  ، وذلك وسط تواصل الدعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى رفض التعديلات.

وتداول ناشطون ومغردون مصريون تعليقات تعكس "خيبة الأمل" لدى أنصار عبد الفتاح السيسي، الذين عوّلوا على حشد الناخبين في اليوم الأول للاستفتاء.