تظاهر العشرات من العمالة المؤقتة بقطاع التشجير التابعة لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، اليوم الاثنين، أمام مقر ديوان عام الوزارة، اعتراضا على تجاهلهم وعدم تعيينهم، مؤكدين الاستمرار فى التظاهر حتى يتدخل الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة، بتثبيتهم وتحسين أوضاعهم المالية.

فيما يحاول أمن وزارة الزراعة التصدى للمتظاهرين بعد محاولات منهم لاقتحام الباب الرئيسى والتظاهر داخل مقر وزارة الزراعة، لحين وصول قوات أمن مديرية أمن الجيزة.

وقال المتظاهرون، إن هناك قرابة 50 ألفا من عمال التشجير بالوزارة يعملون بالعقود المؤقتة ويتقاضون رواتب زهيدة من 40 إلى 75 جنيها رغم حصول معظمهم على مؤهلات عليا وزراعية "بكالوريوس وماجستير"، ورغم ذلك هناك من قضى 10سنوات و15 سنوات ولم يتقاض راتبه.

وطالب المتظاهرون المسئولين بالتدخل العاجل وحل أزمة العاملين بالتشجير لتحسين أوضاعهم المعيشية، مؤكدين أنهم لا يريدون تعطيل سير العمل، ولكن المساواة والعدل والنظر فى تحقيق المطالب.

العاملون بالتشجير يتظاهرون أمام وزارة الزراعة (1)

العاملون بالتشجير يتظاهرون أمام وزارة الزراعة (2)