السيسي لن يذهب إلى تركيا تحت أي ظرف لحضور

 قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب المصري، محمد العرابي: إن الرئيس عبدالفتاح السيسي، لن يذهب إلى تركيا تحت أي ظرف من الظروف، حسب مفكرة الإسلام

وحيث إن مصر هي التي ترأست دورة القمة الإسلامية الأخيرة في 2015 بينما تستضيف تركيا دورتها الجديدة في 2016، فإن من المتعارف عليه "بروتوكوليا" أن يقوم رئيس الدولة التي أنهت رئاستها للقمة بتسليم قيادتها للدولة الجديدة. وستعقد القمة في أبريل المقبل.
وأضاف العرابي خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "الحياة اليوم" المذاع على فضائية "الحياة" مساء الأحد،: إنه لايتوقع أن يشارك الرئيس عبدالفتاح السيسي في القمة الإسلامية القادمة في تركيا، مشيرا إلى أن العلاقات المصرية التركية لم تشهد انفراجة مع تركيا وكذلك الحال مع قطر.