اعتبر الكاتب الصحفي محمد عبد القدوس، وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، القبض على رسام الكاريكاتير إسلام جاويش، أمر طبيعي في ظل التضييق على الكتاب والصحفيين من قبل الأجهزة الأمنية.


وكتب عبد القدوس تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع التدوين المصغر "تويتر" قال فيها:"لماذا تتعجبون  القبض علي الشاب الجميل و الرسام الجدع  إسلام جاويش؟، آراه أمر طبيعي في بلد فيه آلاف من سجناء الرأي ويسقط حكم العسكر،  كفاية بقى".

وكانت قوة من مباحث المصنفات قد ألقت القبض على رسام الكاريكاتير إسلام جاويش، من مقر عمله، أمس الأحد، بإذن من النيابة العامة بعد بلاغات تتهمه بإدارة موقع الكتروني إخباري وصفحة على موقع "فيس بوك" بدون ترخيص.