قال بيان من سفارة وفد الاتحاد الأوروبى لدى مصر أن شركاء أوروبيون ومصريون سيعقدون ورشتى عمل حول "الممارسات الزراعية الجيدة فى الأراضى المروية" فى الفيوم فى يومى الأول والثانى من فبراير 2016 وفى المنيا يومى الثالث والرابع من فبراير 2016.

سيتم تنظيم ورشتى العمل من خلال برنامج الاتحاد الأوروبى المشترك للتنمية الريفية (EU-JRDP) وذلك فى إطار الحوار الأوروبى للتنمية الزراعية والريفية (ENPARD)، وقد خصص الاتحاد الأوروبى منحة بقيمة 21.895.00 مليون يورو لهذا المشروع والذى سيتم تنفيذه من خلال التعاون التنموى الإيطالى فى ثلاثة محافظات فى مصر: الفيوم ومطروح والمنيا.

وأضاف البيان أن هذه المبادرة فى الفيوم والمنيا تهدف إلى زيادة التنمية المستدامة للانتاج الزراعى من خلال اتباع الممارسات الزراعية الجيدة وذلك لتحسين نوعية وكمية المحاصيل الزراعية المحلية الرئيسية وكفاءة أنظمة الرى.

وستعقد ورشتى العمل تحت رعاية وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى ومحافظتى الفيوم والمنيا. ونظمتها وحدة إدارة برنامج الاتحاد الأوروبى المشترك للتنمية الريفية (EU-JRDP)، بالتعاون مع منظمة التعاون التنموى الإيطالى. ويهدف نهج ورشتى العمل إلى الإندماج المبكر للمجتمع لتفعيل مبدأ المشاركة المجتمعية. وذلك من دوره أن يعزز التعاون مع المشاريع الأخرى الممولة من قبل الاتحاد الأوروبى والمنفذة من قبل التعاون التنموى الإيطالى فى تلك المحافظات، مما سيرفع من مستوى التوعية بأنشطة برنامج الاتحاد الأوروبى المشترك للتنمية الريفية (EU-JRDP).

سوف يناقش المشاركون الممارسات الزراعية الجيدة فى ثلاثة موضوعات: إدارة المحاصيل متضمنة التسميد العضوى الحقلى، وإدارة المخلفات الصلبة، وأنظمة الرى والإدارة المستدامة للمياه.