أعلن عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، التابع لوزارة التضامن الاجتماعى، أنه تم التنسيق مع محافظ الفيوم، بشأن توفير 2000 كاشف للمحافظة، للكشف على سائقى النقل الثقيل وسائقى طريق الصعيد العام، للتأكد من عدم تعاطيهم المخدرات حفاظًا على حياة المواطنين، حيث إن توفير الكواشف لإجراء التحاليل يسهم بشكل كبير فى تكثيف واستمرار الحملات لمكافحة تعاطى المخدرات بين السائقين، وذلك ضمن الخطة القومية لمكافحة تعاطى المخدرات التى أقرها مجلس الوزراء، ويتم تنفيذها بمشاركة 11 وزارة.

وأضاف عمرو عثمان خلال ورشة العمل التى نظمها الصندوق، تحت عنوان "قضايا التعاطى والإدمان" للقضاة وأعضاء النيابة العامة ورجال شرطة الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بمحافظة الفيوم على مدار يومين، وذلك فى إطار بروتوكول التعاون المشترك بين صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى وقطاع حقوق الإنسان بوزارة العدل، لمناقشة ودراسة الأبعاد القانونية والقضائية والنفسية والاجتماعية لقضايا الإدمان وتعاطى المخدرات، أن ورشة العمل استعرضت ترسيخ فكرة أن المدمن مريض وليس مجرم، وكذلك إمكانية تفعيل الإبداع بالمصلحة العلاجية للمحكوم عليه فى قضايا التعاطى بدلاً من الإيداع بمؤسسات عقابية.

فيما طالب عمرو عثمان مدير الصندوق تجهيز مقر لعلاج مرضى الإدمان بمحافظة الفيوم، حيث خصص المحافظ مقرا يخضع تحت تصرف صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، لإنشاء مركز للعلاج بالمحافظة.