قال النائب البرلماني الدكتور هشام مجدي، مقرر لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، إن الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط، لم يقرأ قانون الخدمة المدنية، وكان من الأفضل أن يحضر جلسة المناقشة العامة للدفاع عن القانون أمام الأعضاء.

وأضاف «مجدي» خلال لقائه ببرنامج «هنا العاصمة» المذاع عبر فضائية «سي بي سي»، الأحد، أن الحكومة أصدرت تعقيبا من 16 بندًا على تقرير البرلمان عن أسباب رفض «الخدمة المدنية»، جميعها لا تمت بصلة لأسباب رفض القانون، ما يوضح عدم اطلاع الحكومة عليه أو أسباب رفضه.

وشدد على أن البرلمان يهدف لإصلاح حقيقي للجهاز الإداري بالدولة، وليس تمرير القانون دون إصلاح ما به من قصور، مشيرًا إلى اتفاق عدد كبير من الأعضاء على مواد كثيرة في «الخدمة المدنية»، إلا أنه بحاجة لتعديلات تراعي تكافؤ الفرص والمساواة بين جميع العاملين.

وتابع: «نريد قانون لكل المصريين ويساويهم، ويراعي فقط الفروق الوظيفية والدرجات.. نريد الوقوف خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي في بناء الدولة مرة أخرى».

تجدر الإشارة إلى أن البرلمان قد رفض قانون الخدمة المدنية، منذ أكثر من 10 أيام، فيما أعلنت الحكومة تقبلها للأمر والعمل على تعديل القانون وعرضه مرة أخرى على البرلمان.