شهدت أنحاء متفرقة من مدينة الإسكندرية، مساء الأحد، تساقطًا للثلوج الكثيفة والأمطار، بالتزامن مع بدء نوة "الشمس الصغيرة" التي يصاحبها أمطار غزيرة ورياح جنوبية غربية وانخفاض في درجات الحرارة.


وبحسب هيئة الأرصاد فإن درجات الحرارة قد سجلت بالمدينة الساحلية اليوم، 11 درجة مئوية.


من جانبها أعلنت شركة الصرف الصحي والأحياء رفع درجة الاستعداد القصوى والطوارئ للتعامل مع آثار موجة الطقس السيئ وتراكمات مياه الأمطار، لضمان استمرار السيولة المرورية.


بينما قررت سلطات ميناء الإسكندرية، اليوم، استمرار فتح بوغاز ميناءي الإسكندرية والدخيلة أمام حركة الملاحة البحرية، نظرًا لوجود سرعة الرياح وارتفاع أمواج البحر ضمن المعدلات الطبيعية التي تسمح بحركة السفن بشكل آمن.