قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن إفريقيا ستستمر في دعم الدولة الليبية في مكافحة الإرهاب وتعزيز السلم.

وأضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي جمعه مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي في ختام قمة الاتحاد الإفريقي، مساء الاثنين،«لا تزال قارتنا الإفريقية تواجه العديد من التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية، ولمواجهة هذه التحديات يستلزم ذلك المزيد من العمل المشترك للعبور نحو المستقبل».

وأوضح أن القمة الحالية تناولت العديد من مبادرات السلم والأمن في إفريقيا، وتنفيذ مبادرة «إسكات البنادق»،لتحقيق السلم والأمن على الصعيد الإفريقي.

وأعلن الرئيس السيسي، مساء اليوم الاثنين، ختام قمة الاتحاد الإفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، في ودورتها الـ32، بعد تسلمه أمس الأحد، رئاسة الاتحاد للعام 2019، من نظيره الرواندي، بول كاجامي.