قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن العام الجاري سيذخر بسلسة من الاجتماعات والمحافل الدولية المهمة، من أبرزها، قمة الدول الصناعية السبعة وقمة العشرين، فضلًا عن الشق رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي، انعقد عقب ختام فعاليات قمة الاتحاد الإفريقي، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا: «وفي هذه الاجتماعات سنحرص على التعبير بكل صدق عن الأولويات والمواقف الإفريقية ودعوة المجتمع الدولي، لتعزيز شراكته مع إفريقيا، استنادًا لمبادئ المصلحة المشتركة، والاحترام المتبادل، والملكية الإفريقية للمشكلات والحلول».

وجدد «السيسي» شكره لكل من ساهم في إنجاح القمة الإفريقية الثانية والثلاثين، متابعًا: «ولكن النجاح الأهم سيتمثل في التنفيذ الفعال لكل مقررات القمة، والاستمرار في الجهد والعطاء من أجل تأمين غد أفضل لشعوب قارتنا الإفريقية العظيمة».

ويُذكر أن الرئيس السيسي، تسلم أمس الأحد، بشكل رسمي، رئاسة الاتحاد الأفريقي للعام 2019، من نظيره الرواندي، بول كاجامي، وذلك خلال الجلسة الافتتاحية للقمة الإفريقية، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.