ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال لمواطن ورد خلال بث مباشر عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" بخصوص حكم الشبكة عند فسخ الخطبة، جاء فى نصه: ( ارتبطت لمدة شهرين بخطبة فتاة واشتريت لها ذهبا هدية الشبكة، ثم فسخت خطبتى منها لعدم الراحة، ورغم مرور شهرين على الفسخ، إلا أنهم يرفضون رد الشبكة لى، فمن منا له الحق فى ذلك؟). 

 

وأجاب الدكتور أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الافتاء قائلا: ( عند فسخ الخطبة فالذهب أو الشبكة من حق الخاطب، وله أن يطالب بردها، ويجب على العروس ردها له).