أجلت، مساء اليوم الأحد، المحكمة العسكرية المنعقدة بمحافظة أسيوط محاكمة 608 من المتهمين فى أحداث عنف وشغب والتعدى على منشآت عامة إلى جلسة 7 فبرايرالمقبل لسماع شهود الإثبات والإعلان.

نظرت المحكمة 3 قضايا الأولى متهم فيها 204 من عناصر الإخوان فى أحداث اقتحام وحرق متحف ملوى على خلفية أحداث فض إعتصامى رابعة والنهضة واستمعت إلى أقوال بعض المتهمين، ومرافعة الدفاع.

كما نظرت المحكمة فى القضية الثانية محاكمة 316 متهما آخرين باقتحام وحدة المرور، وكنيسة ومدرسة، ومحكمة ملوى الإبتدائية، فيما نظرت القضية الثالثة، والتى يحاكم فيها 86 متهماً آخرين فى اقتحام وحرق مبنى السجل المدنى بمركز ديرمواس إبان أحداث العنف والشغب، وأجلت إلى جلسة 7 فبراير المقبل لإعلان بعض المتهمين وشهود الإثبات فى الواقعة.

وكانت النيابة قد احالت المتهمين فى شهرى فبراير ومارس من العام الماضى إلى القضاء العسكرى، وشمل قرار الإحالة أن المتهمين ينتمون إلى عناصر جماعة الإخوان المحظورة ، واشتركوا فيما بينهم على اقتحام وحرق منشآت عامة، ودور عبادة ومبانى قضائية، ومنشآت خاصة والتظاهر ضد مؤسسات الدولة.