تابع الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية، استعدادات الموجة الـ 12 لإزالة التعديات على أملاك الدولة وجاهزية معدات مجالس المدن والأحياء، لمواصلة الحملة، حيث تمت إزالة 217 حالة تعد على الأراضى الزراعية بالمحافظة بإجمالى مساحة 23023 مترا مربعا حتى الآن.

وكان قد أكد المحافظ، أن أجهزة المحافظة مستعدة لتنفيذ الموجة الـ 12 لإزالة التعديات على أملاك الدولة والتى انطلقت الخميس الماضى بجميع جهات الولاية لاستعادة حق الشعب، وأن المحافظة بكامل أجهزتها حريصة كل الحرص على تطبيق القانون واسترداد حقوقها التى هى حق الشعب وعودة آخر شبر من أملاك الدولة، بمشاركة جميع الأجهزة المعنية بالمحافظة.

 وشدد المحافظ، على ضرورة تجهيز المعدات اللازمة لعمليات الإزالة بكل مراكز المحافظة بالتنسيق بين الجهات المعنية ذات الولاية لسرعة تنفيذ الإزالات على أن يتم التنسيق مع الأجهزة الأمنية بعد عمل خريطة كاملة عن كل منطقة وأن يكون تنفيذ الإزالات بالتوازى فى كل المواقع وذلك للإسراع بإزالة التعديات وتحقيق الأرقام المستهدفة من الموجة.

وتتضمن الأراضى المستهدف إزالتها خلال الموجة الثانية عشر 4 فئات وهى الأراضى التى لا يجوز تقنينها منها "حرم نهر النيل - رى - آثار- سكة حديد-حرم طرق"، وكذلك الأراضى التى عليها أوضاع يد ورفض المتعديين عليها الدخول فى دورة التقنين وفقاً للقانون والاراضى التى تقدم واضعى اليد عليها بطلبات تقنين ولم يقوما باستلام أذونات الفحص والمعاينة، إلى جانب الاراضى التى تم رفض تقنينها من قبل لجان الفحص والمعاينة والبت.